.:. موقع استبيان الالكتروني .:.

عرض الموضوع أهلا بك ...
.:.أرسل رسالة خاصة لكاتب الموضوع .:.
أضيف يوم الســــبت 26-12-2009بواسطة editor
صفحة نقاش > كيف أكتب بحثا أكاديميا، إرشادات مهمة للطلاب والطالبات مع نموذج تطبيقي

من عمل فريق موقع استبيان الإلكتروني ولا يسمح باستخدام محتوياته دون الإحالة إلى مصدره الأصلي مع الرابط..

البحث الأكاديمي، نقاط وإرشادات مهمة:

يمكن أن يختلف أسلوب الباحثـ/ـة من مرحلة أكاديمية إلى أخرى، فالبحث الأكاديمي التكميلي لا يكون بعمق ودقة الأطروحة العلمية ، بالإضافة على الاختلافات الفردية التي تميز كل باحث عن الآخر.

 

مثال لبحث تكميلي حول (أسباب السمنة عند الأطفال)

 

إن تخطيط البحث يفترض أن يتم بتسلسل منطقي يبدأ بـ

(1) تمهيد يلخص مشكلة البحث وأسباب اختياره والأهداف التي يتوقع الباحثـ/ـة تحقيقها في كتابته: (التمهيد)

 

إن تمهيد البحث هي مرحلة مهمة يحمّلها الباحثـ/ـة كل ما يحتاجه القارئ من معلومات مسبقة عن موضوع البحث، بمعنى أن هذا التمهيد لا يتجاوز 20 بالمائة من وزن البحث. لابد أن يكون مختصرا وفي نفس الوقت كافيا لإعطاء القارئ انطباعا كافيا عما سوف يواجهه أثناء قراءة البحث.

يتكوّن التمهيد غالبا من :

 

أ‌.       مقدّمة (خلالها يحتفي الباحثـ/ـة بمشكلة البحث (المعتقدات الغذائية الخاطئة وانتشارها في العالم العربي) وأهمية البحث ويشرح  أهداف البحث .

 

ب‌.الكلمات المفتاحية أو المصطلحات التي سيتعرض لها القارئ أثناء قراءته في صلب البحث : مثلا في هذا البحث  يفترض أن القارئ لا يعرف ما هي مصطلحات مثل: الهرم الغذائي_الفيتامينات_ طب الأعشاب _ البروتينات _ الخ الخ

إذن ، يعطي الباحثـ/ـة تعريفات مختصرة جدا لكل هذه الكلمات المفتاحية

ولكن لا يفترض بالباحثـ/ـة أن يعطي تفاصيل كثيرة حول كل مصطلح وإنما يكتفي بما سوف يساعد القارئ في فهم هذه الكلمات لو قرأها في صلب البحث.

 

ت‌. عرض موجز للدراسات المسبقة التي يمكنها أن تخدم البحث (كتب_ أفلام وثائقية_ برامج_ مقالات) وهنا يحتفي الباحثـ/ـة بهذه الدراسات ويعلن عن الإضافة التي يتوقع أن يثري بها بحثه هذا الموضوع...مثلا : برنامج وثائقي عرضته قناة الجزيرة الوثائقية عنوانه " السمنة مرض العصر الحديث".

 يمكن للباحث أن يقول في التمهيد في هذه النقطة : قدّمت المذيعة(....) برنامجا وثائقيا في قناة الجزيرة عرضت فيه للسمنة كمرض عصري. وقد أشارت المذيعة لأسباب انتشار السمنة في مقابل ارتفاع نسب المجاعة في العالم النامي...الخ

 

الهدف من استعراض الدراسات المسبقة هو إقناع القارئ بأن الباحثـ/ـة على اطلاع كامل بمجريات البحث ليس فقط ميدانيا وإنما أيضا اطلاع على المكتوب حول الموضوع. وكذلك لكي ينطلق الباحثـ/ـة من هذه الدراسات السابقة ويخبر القارئ عن الإضافات التي سوف يقدّمها ، مثلا : الباحثـ/ـة سوف ينطلق من مشكلة (انتشار السمنة بشكل عام)

 لكي يطرح سؤالا: لماذا تنتشر السمنة لدى الأطفال رغم أنهم الفئة الأكثر نشاطا والأقل استهلاكا؟

 

ث‌.الأسلوب الذي سوف تتناول به البحث وتعرض فيه المشكلة: وهنا سوف تعرض بشكل تسلسلي منظّم الطريقة التي ستعالج فيها كل سؤال من أسئلة بحثك. مثال: عمل استبانات – إجراء تجارب على عدد من المتطوعين- الرجوع لإحصاءات منظمة الصحة العالمية-إلخ

 

 في هذه المرحلة ستكون قد فكّرت بشكل كافي في أسئلة البحث واقترحت طريقة معينة لمعالجة كل سؤال، يفترض أن يكون كل سؤال هو عنوان لفصل من فصول البحث

 

فلنفرض أن أسئلة البحث جاءت (بعد القراءة والتحرّي ) على هذا النحو:

 

السؤال الأول ( الفصل الأول) : ما هي أسباب انتشار السمنة لدى الأطفال؟

يدخل في هذا السؤال كل التفاصيل الاقتصادية –العادات الغذائية- الدور الإعلامي في تنامي هذه المشكلة

 

السؤال الثاني (الفصل الثاني): هل هناك علاقة بين انتشار السمنة وبين الواقع الاجتماعي للطفل؟

يدخل في هذا السؤال كل التفاصيل الدقيقة حول العادات الاجتماعية للطفل- نمط العائلة الحديثة-المقارنة بين الطفل سابقا والطفل في العصر الحديث.

 

السؤال الثالث: (الفصل الثالث) : هل يمكن معالجة المشكلة ابتداء بنفس الواقع الاجتماعي المحيط بالطفل؟

يدخل في هذا السؤال كل التفاصيل الدقيقة المتعلقة باقتراحات أولياء الأمور- مايتم طرحه في الإعلام حول علاج المشكلة- الحديث مع مختصين بالتغذية ..الخ

 

هذه الفصول الثلاثة هي ما نسميه غالبا ب (صلب البحث) وهو المادة التي يبحث عنها القارئ ومصحح البحث ، والتي يتوقع فيها من الباحث أن يستفرغ كل جهوده في جمع المعلومات من مصادرها. وهي المرحلة الثانية الأهم والأكثر دسامة في عملية صياغة البحث ونسميها

 (2) مرحلة جمع المعلومات وصياغة صلب البحث

 

بيب بيب سؤال:

 كيف أستخدم معلوماتي التي جمعتها أثناء الاستبيان في صياغة صلب البحث؟؟

جواب: في أثناء صياغة البحث في مرحلة الفصول يستفيد الباحث من الأرقام والإحصاءات التي خرج بها عن طريق تضمينها في البحث، مثال:

" وانتشار مشكلة سمنة الأطفال في العالم هو واقع تبرهنه الأرقام، فقد أثبتت استبانة عرضتها في موقع استبيان الألكتروني أن نسبة 30 بالمائة من الأطفال المصوّتين يعانون من زيادة الوزن تبدأ من 3 كيلو غرامات، وقد تصل إلى 20 كيلو غراما "

 يمكن للباحث أن يعرض أرقامه كإثباتات وبراهين على افتراضاته ، مثال:

" وقد افترضت في بداية البحث أن ضيق مساحات المنازل الحديثة هو سبب من أسباب ازدياد الوزن لدى أطفال الجيل الحديث، وعلى كل حال، فقد أظهرت استبانتي التي عملتها على شريحة من الأطفال الذين يعانون من السمنة أن نسبة 70 بالمائة منهم يعيشون في شقق ضيقة أو أماكن صغيرة المساحة"

يمكن للباحث أن يستخدم أرقامه ومعلوماته لدعم نظرية موجودة أصلا:

 

" هذا وقد أجمع عدد من الباحثين الاجتماعيين أن ثقافة الأكل السريع تتحمل الجزء الأكبر من مسؤولية انتشار ظاهرة السمنة، وقد أظهرت استبانتي التي نشرتها في موقع استبيان على شريحة من 300 طفل أن نسبة 80 بالمائة منهم يتناولون وجبة سريعة على الأقل أربع مرات أسبوعيا"

 يمكنك أن تفعل ماتشاء بأرقامك ومعلوماتك التي جمعتها وفي النهاية أنت الباحث وأنت من يحدد الطريقة الأمثل لعرض المعلومات التي حصلت عليها.

 

بعد أن انتهينا من صياغة البحث وحصلنا على عدد لانهائي من المعلومات والفرضيات والنظريات، يبقى أن يقوم الباحث بترتيبها وتلخيصها في المرحلة النهائية الأسهل والألذ دائما وهي مرحلة

(3) الخاتمة:

تتم معالجة المشكلة في الخاتمة التي هي عبارة عن نتائج وتوصيات  تختصر أبرز ما تم عرضه في الفصول السابقة بالتفصيل، والفارق أنه في الخاتمة تخرج تلك التوصيات بلغة موجزة ومرتبة ومرقمة..

(4) الفصول والمراجع (الإحالة)

الإحالة العلمية هي مرحلة من أهم المراحل التي قد يتساهل بها الباحثون، و تنبع أهميتها من كونها تعطي البحث الصبغة العلمية المعروفة التي تعتمد على إحالة القارئ للمصادر الأصلية لمادة البحث (كتب_مواقع إلكترونية_مجلات)

هناك عدد من الطرق المعتمدة أكاديميا للإحالة من أهمها

1.   إحالة هارفارد: وتعتمد هذه الطريقة على كتابة اسم مؤلف المصدر مع تاريخ كتابة المادة أو نشرها داخل قوسين في أثناء الاقتباس ، ومن ثم يشار للمصدر بدلالة اسم المؤلف في فهرس الفصول والمراجع على هذا النحو:

 

اسم المؤلف (العائلة)، الحرف الأول من اسم المؤلف الأول،تاريخ نشر المرجع، اسم المرجع كاملا، دار النشر ( أو الرابط الألكتروني في حالة كونه مصدرا إلكترونيا+ تاريخ الدخول للصفحة)

 

مثال :

 

وقد أشارت الطبيبة فاطمة أحمد إلى خطورة تزايد سمنة الأطفال ، حيث توقعت أنه وفي ظل هذا العدد المتزايد من المصابين فإن نسبة الشباب الذين يمكنهم بلوغ سن الأربعين بدون مشاكل في القلب هم نسبة قليلة جدا . ( أحمد، 2003)

 

 

وفي مسرد المراجع والمصادر يكتب هذا المصدر على هذا النحو:

 

أحمد، ف، 2003 ، السمنة: ظاهرة لا تختص بالكبار فقط، نشر دار الصحة العربية، الطبعة الثانية.

 

 

 

في حالة كون المصدر ألكترونيا مثلا مقالة منشورة في مجلة الصحة ، تكون طريقة الاقتباس نفسها ، ولكن في الإحالة نحيل إلى (اسم المؤلف، الحرف الأول، تاريخ النشر، عنوان المقالة كاملا، ثم الرابط الإلكتروني بين مثلثين <      > وتاريخ دخول الصفحة بين مربعين [       ].

 

طبعا يتم ترتيب أسماء المؤلفين ألفبائيا  

 

2.   الإحالة الألفبائية بناء على أسماء الكتب، وفيها يحيل الكاتب برقم في نهاية الاقتباس ويحيل إلى المصدر في الهامش على هذا الشكل

 

1)   انظر : أحمد عبد الله: بحوث في صحة الأسرة العربية، صفحة 23

وفي فهرس المراجع والمصادر سوف نعتمد اسم الكتاب في الترتيب الألفبائي وليس اسم المؤلف، مثال

1)أسباب انتشار السمنة، محمد عبد الكريم، الصفحة 66، نشر دار الأسرة العربية عام 2001

2)بحوث في صحة الأسرة العربية، أحمد عبد الله، الصفحة 23 ، نشر دار المحبة عام 2008

 

وهكذا 

يتبع بموضوع مستقل عن كيفية إنشاء وتخطيط الاستبيانات بكافة أنواعها إن شاء الله 


أضف رد

الردود
أضيف هذا الرد يوم الثـــلاثاء 26-07-20161بواسطة محمد مطهر محمد باعباد
شكرا لكم على مجهوداتكم الرائعة واسلوبكم الراقي شكرا جزيلا
 

أضيف هذا الرد يوم الثـــلاثاء 25-11-20142بواسطة Eyas
نشكر جزيل الشكر من قام باعداد هذا النموذج عن كيفية كتابة البحث. واقترح على مُعِد هذا العمل اضافة طريقة (احالة منهج APA) (المدرسة السلوكية الامريكية) ، لانها ايضا يعتد بها في عمليات التوثيق وهي كثيرة الاستخدام.
 

أضيف هذا الرد يوم الجمعـــة 06-06-20143بواسطة منى الناغى
أشكركم جدا على مجهودكم لرائع ا
 

أضيف هذا الرد يوم الجمعـــة 10-01-20144بواسطة aisha900
بارك الله في جهودكم وزادكم الله علماً وحلماً
 

أضيف هذا الرد يوم الجمعـــة 10-01-20145بواسطة aisha900
بارك الله في جهودكم وزادكم الله علماً وحلماً
 

أضيف هذا الرد يوم الجمعـــة 15-03-20136بواسطة Guitar
جزاك الله خيير على هالموضووع 
جدا جدا استفدنا منه 
 

أضيف هذا الرد يوم الخميس 14-03-20137بواسطة رانيا الغامدي
شكرا على هذا الكلام القيم
 

أضيف هذا الرد يوم الثـــلاثاء 12-03-20138بواسطة الاسمري
فعلا شكرا على هذا الكلام القيم
 

أضيف هذا الرد يوم الاحـــــد 10-02-20139بواسطة khumini
لكم جزيل الشكر والتقدير علي هذا المجهود الرائع
 

أضيف هذا الرد يوم الجمعـــة 04-01-201310بواسطة منال أحمد
الله يجزاكم خير على ذي المعلومات .. إفادة قيّمة تشكرون عليها
 

أضيف هذا الرد يوم الخميس 26-01-201211بواسطة سفر77
ممممممشششششششششششششششششششششششششششششششككككككككككوووررررررررررررررررررر
 

أضيف هذا الرد يوم الاربعـــاء 04-01-201212بواسطة nounou amal
شكرا لكم موضوع مهم جدا ورائع.
 

أضيف هذا الرد يوم الســــبت 26-11-201113بواسطة bdoora

                        شكرا على موضوع كثير حلو واستفد كثير                                                                                                                                              

 

أضيف هذا الرد يوم الجمعـــة 29-07-201114بواسطة أحمد محمد

السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته

 شكرا لكم إخواني على نموذج الاستبيان هذا ونحن ننتظر المزيد

 

أضيف هذا الرد يوم الاربعـــاء 06-04-201115بواسطة الخلوق جدا

 بارك الله فيك ,,,,

 

أضيف هذا الرد يوم الســــبت 29-05-201016بواسطة quite one
this topic is very important and iam understanding many thing for my research but i am want many researches about stress conditions among medical students , and what about WHO in these topic
thanks
 

أضيف هذا الرد يوم الاحـــــد 04-04-201017بواسطة fadia2010

 

 

شكرا كتير لانو عن جد ممكن كتير نستفيد من الموقع  لانو رح نتعلم كتير

 

أضيف هذا الرد يوم الخميس 21-01-201018بواسطة editor
الشكر لله أخ فارس وهذا واجبنا في دعم الشبيبة العربية من أجل مستقبل أفضل بإذن الله
 

أضيف هذا الرد يوم الخميس 14-01-201019بواسطة فارس من الماضي
شكراً لكم موقع اكثر من رائع طالما بحث عن أمثالكم أيها القليل المميزون


  .. 
 

  1